الرئيسية / محلي / خربوطلي : نعد المواطنين بصيف مريح كما كان فصل الشتاء

خربوطلي : نعد المواطنين بصيف مريح كما كان فصل الشتاء

أعلن وزير الكهرباء محمد زهير خربوطلي أن نسبة إنجاز ورشات عمل الوزارة في إعادة تأهيل وصيانة مجموعات التوليد في القطر بلغت نحو 30 بالمئة حتى الآن، موضحاً بدء العمل في بداية آذار الحالي.

ووعد خربوطلي المواطنين في حديثه لـ«الوطن» بأن يستقبلوا فصل صيف قادم مريح فيما يتعلق بعدد ساعات التقنين في جميع المحافظات بعد الانتهاء من جميع عمليات إعادة التأهيل التي تتم، كما كان فصل الشتاء.

وأكد خربوطلي أنّ الصيانة التي تتم في محطات التوليد، ستؤدي إلى زيادة ملحوظة في الكميات المنتجة من الطاقة المولّدة، لافتاً إلى أنّ عمليات الإصلاح مستمرة خلال ثلاثة أشهر حتى نهاية أيار القادم، مشيراً إلى أنّه منذ بدء عمليات إعادة التأهيل لمجموعات التوليد لم يطرأ زيادة في ساعات التقنين إلا بشكل طفيف جداً ولم يكن لها أي تأثير ملحوظ.

وأوضح وزير الكهرباء أن الهدف من الصيانة التي يتم إجراؤها حالياً رفع كفاءة واستطاعة محطات التوليد وللتأكّد من سلامة جميع التجهيزات لهذه المحطات، موضّحاً أنّه نتيجة الحصار الاقتصادي والحرب الجائرة على سورية التي منعت الدولة من استيراد العديد من القطع التبديلية اللازمة، تم الاستغناء عن الخبرات الأجنبية التي من المفترض أن تقوم هي بهذه الإصلاحات بخبرات محلية وطنية تقوم حالياً بإعادة تأهيل وإصلاح جميع القطع بدلاً من إتلافها لتعود إلى الخدمة من جديد، لافتاً إلى أنّ هذا الإجراء سيوفر المليارات من الليرات السورية على الدولة.

وقال: فور استلام كميات الغاز الجديدة الموعودين بها من وزارة النفط والثروة المعدنية خلال الأيام القادمة، سيؤدي ذلك إلى زيادة كميات التوليد 300 ميغا بداية نيسان القادم، موضحاً أنّ الكمية المتوقع انتاجها تحتاج إلى 1.2 مليون متر مكعب من الغاز يومياً.

وأوضح خربوطلي أنّ الوزارة لديها مجموعات توليد جاهزة للعمل حالياً في حال توافر الوقود لها باستطاعة إجمالية تصل إلى 1500 ميغا، منوهاً بأنها خارجة عن الخدمة بسبب نقص الغاز، مؤكداً أنّ زيادة كمية الغاز سيؤدي إلى زيادة كميات التوليد خلال الفترة القادمة.

وفي سياق آخر، شدد وزير الكهرباء على أهميّة متابعة موضوع الفواتير المرتفعة ، موضحاً أنّ الخطأ وارد عندما يكون لدى الوزارة أكثر من 5 ملايين عداد، متمنياً من أي مشترك التواصل بشكل مباشر معه «حصرياً» في موضوع الفواتير ليتم حلّها مباشرة.

يشار إلى أن وزارة النفط والثروة المعدنية قد أكّدت منذ يومين في بيان لها عن دعمها لوزارة الكهرباء بكميات من الغاز على هامش افتتاح بئري قارة 3 وصدد 9 واللذين دخلا إلى الإنتاج الفعلي بطاقة يومية تصل إلى نصف مليون متر مكعب وذلك ضمن الخطط الموضوعة من الوزارة لتأمين المشتقات النفطية «الوقود» اللازم لعمل محطات توليد الطاقة الكهربائية.

قصي المحمد