الرئيسية / محلي / عيديّة الحكومة من بوّابة “الاتصالات” .. مكافأة للسوريين “الصامدين”

عيديّة الحكومة من بوّابة “الاتصالات” .. مكافأة للسوريين “الصامدين”

قرّرت وزارة الاتصالات مكافأة السوريين “الصامدين” حتى ثامن سنوات الحرب، بقرار “مفاجئ” يحدّد كميّات استهلاك الانترنت، وتحويل حزم الأنترنت المنزلية والمكتبية ADSL الغير محدودة، و تحويلها إلى باقات محدودة السعة وفق ثلاثة أصناف.

جاء ذلك على لسان مدير التسويق في وزارة الاتصالات، في تصريح له لإذاعة محليّة، وأكد “لا محدودية مطلقة في استخدام الانترنت”، وأنه بحجة “تحقيق العدالة بين المشتركين”، سيتم إطلاق بطاقات مفتوحة لذوي الاستهلاك الكبير بأسعار أعلى من البطاقات المحددة لذوي الاستهلاك المتوسط والقليل، بزعم أن هذا الإجراء متبع في كل دول العالم.

وأوضح “سيصبح خط الانترنت الحالي ADSL عبارة عن باقات محدودة و مخصصة لمتصفحي الانترنت، وباقات للتحميل المحدود، وباقات غير محدودة والتي ستكون الأغلى سعراً”.

في سياق آخر، أكد البدين أن ما نُشر حول زيادة سرعة الانترنت 4 أضعاف كان غير دقيق، وأن ما جرى فعلياً هو زيادة سعة الكوابل البحرية والتي باتت تسمح لاستقبال حزم إنترنت تعادل 4 أضعاف الحزم الحالية وذلك حين الحاجة لها.

وضجّت مواقع التواصل الاجتماعي في الفضاء الالكتروني السوري بالخبر الذي جاء “بعد صبر ومعاناة طيلة سنوات الحرب”.

واستهجن السوريون هذا القرار كون “الانترنت” واحدة من الوسائل القليلة التي تروّح عن السوريين، في ساعات الحر والملل والحرب.

وعلّق آخرون “الانترنت برا ببلاش.. متله متل الهوا، وعنّا لساته رفاهية وعليه ضريبة كمان”

وكتب ثالث “بتعرفي إني عسكري؟ وانو الشغلة الوحيدة يلي ممكن تخليني على تواصل مع العالم الخارجي هو هالموبايل وخط الانترنت.. وشوف خطيبتي المسا ع الواتس اب”

وسخر رابع “ما في شي ضحّكني غير وقت قال هذا الإجراء متبع في كل دول العالم.. لك عمي انت بتعرف لوين وصل العالم ولا لأ؟ الظاهر ما عندك انترنت.. وما بتعرف!”.

وأنتم! ما رأيكم بقرار وزارة الاتصالات في حال تمّ تطبيقه!